مُعد “الجزيرة” يفضح مخططات الدوحة لهدم القاهرة

مُعد “الجزيرة” يفضح مخططات الدوحة لهدم القاهرة

أمرت نيابة أمن الدولة العليا، بحبس محمود حسين جمعة “مدير المراسلين بالمقر الرئيسى لقناة الجزيرة بالدوحة” 15 يوما على ذمة التحقيقات، لاتهامه ببث وإشاعة أخبار وبيانات كاذبة، تستهدف إثارة الفتن والتحريض ضد مؤسسات الدولة وإشاعة حالة من الفوضى من خلال بث الأخبار الكاذبة وإعداد التقارير الإعلامية والمقالات والأفلام الوثائقية المفبركة.

وكشفت التحريات أن المتهم محمود حسين يعمل باتحاد الإذاعة والتليفزيون، وعاد لمصر لتجديد أجازته.

شركة إعلامية لإعداد تقارير مفبركة ضد مصر
وكانت الأجهزة الأمنية ضبطت معه أعدادا كبيرة من معدات التصوير وأجهزة الإضاءة والمونتاج ووحدات الذاكرة الخارجية والأسطوانات المدمجة التى يستخدمها فى تحركاته المؤثمة قانوناً، كما كشفت التحريات عن قيام المتهم بإنشاء شركة مع عبد الفتاح فايد مدير مكتب قناة الجزيرة ومحرر الشئون المصرية بالقناة ومقرها بمنطقة المريوطية بالجيزة، وتدير هذه الشركة شبكة تضم العديد مراسلين المنتمين إلى تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية، لإعداد تقارير مفبركة حول وجود مظاهرات ومسيرات لتنظيم جماعة الإخوان الإرهابية، وإعداد بيانات كاذبة.

وكشفت التحقيقات فى واقعة ضبط محمود حسين مُعد قناة الجزيرة القطرية العديد من المفاجآت والمعلومات حيث كشفت تحقيقات الأجهزة الأمنية، أن المتهم كان يعمل بالقناة القطرية منذ عدة سنوات، وبعد الاطاحة بجماعة الاخوان من خلال ثورة 30 يونيو، صدرت تكليفات من الدوحة لـ”محمود حسين” بانشاء شركة للانتاج الاعلامى والتليفزيونى بمنطقة المريوطية فى الجيزة لتكون غطاء لتحركاته وجمع مواد إعلامية وإرسالها للجزيرة.

وكشفت تحقيقات أجهزة الأمن، أن المتهم اتفق مع عدد كبير من شباب جماعة الإخوان بالمحافظات، للعمل كمراسلين ورصد كافة المشاهد السلبية فى الشارع لبثها على الجزيرة على أنها معممة، والتلاعب بمشاعر البسطاء مستغلين الأزمات الاقتصادية وغلاء الأسعار، وجمع أحاديث من المواطنين يطلبوا منهم فيه مهاجمة الدولة المصرية، وفي سبيل ذلك تم إعطاء كل شاب بالمحافظات كاميرات تصوير يدوية لديها القدرة على التصوير والارسال للدوحة مباشرة.

مفاجأة.. المتهم يخفى أرشيف قناة الجزيرة
وفجرت تحقيقات أجهزة الأمن مفاجأة مفادها أن المتهم أخفى 5500 شريط فيديو لقناة الجزيرة بمنزل شقيقته بمنطقة زاوية أبو مسلم بالجيزة، حيث تعد هذه المادة بمثابة أرشيف قناة الجزيرة بمصر، ومن ثم أقامت القناة القطرية دعاوى قضائية ضد مصر بالخارج بزعم أنها فقدت هذه المواد الإعلامية لدى اقتحام مقرها بالقاهرة وطلبت بتعويض 150 مليون جنيه من مصر، بزعم خرق اتفاقيات الاستثمار المشتركة بين القاهرة والدوحة التى تم عقدها فى 1999.

وتبين أن المتهم عمل مراسلا لقناة العالم الايرانية وتواصل مع قيادات شيعية بمنطقة أبو النمرس.

ودلت تحقيقات أجهزة الأمن، أن المتهم أنتج كافة المواد الاعلامية المعادية لمصر والتى تم بثها على قنوات الاخوان بالخارج “مكملين” و”الشرق”، وأنه تزوج من 3 سيدات “سامية.ص” مذيعة وأنجب منها ولدين، و”ابتسام.م” محامية وأنجب منها 7 أولاد، وسيدة عراقية تحمل الجنسية المصرية وتدعى شكرية شكرى.

مخطط قناة الجزيرة لإثارة الفتن فى مصر
ومن جهتها أكدت وزارة الداخلية أن معلومات توافرت لقطاع الأمن الوطنى بإصدار مسئولى قناة الجزيرة القطرية تكليفات لبعض العناصر المتعاونة مع القناة داخل البلاد للاستمرار فى تنفيذ مخططها الإعلامى الهادف إلى إثارة الفتن والتحريض ضد مؤسسات الدولة وإشاعة حالة من الفوضى من خلال بث الأخبار الكاذبة وإعداد التقارير الإعلامية والمقالات والأفلام الوثائقية المفبركة ، وتم تحديد أحد القائمين على ذلك التحرك ويُدعى محمود حسين جمعة (مدير المراسلين بالمقر الرئيسى لقناة الجزيرة بالدوحة)، وتبين اتخاذه من عدة مقرات إقامة له بمحافظة الجيزة، وكذا مقر إقامة شقيقته، وكراً لتنفيذ المخطط ، وذلك لتفادى عمليات الرصد الأمنى فى ضوء عمل القناة بصورة غير شرعية بالبلاد، وعدم حصولها على التراخيص اللازمة، فضلاً عن احتفاظه بأرشيف للتقارير الإعلامية والمقالات والأفلام الوثائقية المفبركة بتلك المقار .

وأضافت المعلومات بقيام المتهم بعقد عدة لقاءات مع مسئولى القناة، تلقى خلالها تكليفات باختيار عدد من العاملين فى مجال الصحافة والإعلام لإعداد تقارير تتضمن موادا إعلامية مفبركة ضد الدولة ومؤسساتها وإرسالها عبر شبكة المعلومات الدولية (الإنترنت)، ليتم عرضها على تلك القناة مقابل مبالغ مالية كبيرة .

واستهدف مخطط قناة الجزيرة الذى اضطلع المتهم بتنفيذه، إثارة الجماهير ودفعهم لتعطيل مؤسسات الدولة عن القيام بأعمالها، وتضخيم المشكلات الفئوية وتنظيم حملات إعلامية ضد الدولة من خلال عدد من اللجان الإلكترونية والإعلامية التابعة لقناة الجزيرة .
مُعد “الجزيرة” يفضح مخططات الدوحة لهدم القاهرة.. قطر طلبت من محمود حسين تشكيل شبكة مراسلين من الإخوان للعمل بالقناة القطرية.. ضبط مئات الفيديوهات المفبركة قبل اذاعتها..والتحفظ على أرشيف الجزيرة

العودة الى الرئيسية

التعليقات